المرتديلا والنقانق تعادل أضرارها الكحول والتبغ

حرير _ تعتبر اللحوم المصنعة كالنقانق والمرتديلا وعدد من الأصناف الأخرى من اللحومات، وجبات غذائية شبه دائمة على موائد الكثير من الأسر والعائلات.

أظهرت دراسة قام بها علماء تابعين لمنظمة الصحة العالمية أن تناول 50 غرام يوميا من هذه المنتجات يزيد من احتمالية الإصابة بمرض سرطان الأمعاء بنسبة 18 في المئة.

مؤكدين على أن هذا النوع من اللحوم لا يعتبر أقل ضررا على صحة الإنسان من تلك التي تسببها الكحول أو التبغ.

ووفقا للباحثين يمكن تشكل عدد من أنواع اللحوم الحمراء كلحم البقر والضأن مشاكل صحية مختلفة ويعود ذلك على طريقة التحضير، حيث تساهم درجات الحرارة العلية على ظهور مواد مسرطنة في هذه الأنواع من اللحوم.

كما ويدخل في تركيب النقانق مواد كثيرة وبنسب عالية، كمحسنات النكهة والنشا ومواد حافظة ومواد كيميائية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة