سعد ياسين: “صناعة عمان” تتابع قضايا الفعاليات الصناعية في لواء القويسمة

حرير _ طالب عضو مجلس إدارة غرفة صناعة عمان وممثلها بمجلس أمانة عمان الكبرى سعد ياسين بتسهيل وتطوير التنظيم في لواء القويسمة مع تبسيط اجراءات تحصيل التراخيص ، مع تعزيز خدمات البنية التحتية خاصة بعد فتح ممر عمان التنموي الذي ساهم في تخفيف الضغط على شبكات الطرق الداخلية للمنطقة وخصوصا أمام الشاحنات .

وبين سعد ياسين خلال لقاء جمع امين عمان الكبرى الدكتور يوسف الشواربة مع أصحاب منشآت ومصالح صناعية وتجارية في مناطق القويسمة وأبو علندا والرقيم والجويدة، أن هناك صناعات متنوعة في تلك المناطق وتعتبر من روافد الاقتصاد الوطني الى جانب انها تسهم في الحد من البطالة مما يستدعي التعامل مع مشاكلها التنظيمية والبيئية وتعزيز الخدمات بها .

واوضح أن الغرفة تقوم بمتابعة عدد من القضايا الملحة التي تهم قطاعا واسعا من الصناعيين، وعلى رأسها موضوع الغاء تراخيص بعض المصانع وطلب انتقالها من المناطق المتواجدة بها هذه المناطق نتيجة الزحف السكاني على هذه المناطق والذي جاء بعد قيام هذه الصناعات بوقت طويل، وتحويلها الى منطقة سكنية.

وثمّن ياسين التعاون الذي يبديه معالي امين عمان الكبرى الدكتور يوسف الشواربة مع غرفة صناعة عمان في كافة القضايا والمقترحات التي تدعم تنافسية القطاع الصناعي، حيث باشرت الأمانة بأتمتة اجراءات التسجيل والترخيص، اضافة الى جهود معاليه في تنفيذ قانون التفتيش الموحد بهدف توحيد اعمال التفتيش على كافة القطاعات بعد تأهيل الكوادر العاملة، وكذلك اقامة مكتب دائم لأمانة عمان في مبنى الغرفة لخدمة الصناعيين وتوفير وقتهم وجهدهم.

وبين ياسين انه قد قام بالاجتماع مع الدوائر المعنية بتجديد التراخيص للمصانع وذلك لتحديد متطلبات الترخيص وتجديده قبل بداية شهر كانون اول منً كل عام حتى يتسنى للصناعي تلبيتها قبل انتهاء رخصته والمباشرة بالعام الجديد والحصول رخص بالمهن بأسرع وأيسر الطرق كون هذه الرخصة تمثل شهادة الحياة لهذه المنشآت من حيث حاجته الماسة لها لتسيير اعمال مصنعه

ودعا ياسين منتسبي الغرفة لتزويدها بأي قضايا تواجه منشآتهم فيما يتعلق بعمل الأمانة، ليتم متابعتها والعمل على حلها وفق ما تسمح به اللوائح والأنظمة، مشيرا الى ان العديد من المطالبات موضوعة على خطط وبرامج عمل الأمانة ويخضع تنفيذها للأولويات والإمكانيات المتاحة .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة