الطعن لدى المحكمة الإدارية في شرعية مجلس نقابة الفنانيين و نقيبه

حرير خاص

تقدم الدكتور مؤيد حمزة من خلال مكتب النسر للقانون ممثلا مديره العام المحامي اشرف احمد الزعبي بالطعن لدى المحكمة الإدارية في شرعية نقيب ومجلس نقابة الفنانين.
يذكر أن اكثر من نصف اعضاء مجلس النقابة قد اعلموا وزيرة الثقافة السابقة باستقالتهم وشكلت الوزيرة بموجب قانون نقابة الفنانين لجنة تشرف على النقابة ،ولاجراء انتخابات حسب القانون وبعد يوم من تشكيل اللجنة و ممارستها لاعمالها فوجئ الفنانون بإلغاء الوزيرة لقرارها بحل المجلس وإعادة المجلس المستقيل للقيام بأعماله وكأن الاستقالة لم تقع .

هذا ما دعى مجموعة من الهئية العامة لانتداب الدكتور مؤيد حمزه للطعن في شرعية المجلس ،وقرار الوزيرة تحت عنوان نريد “مجلسا منتخبا لا مجلسا معينا”.

وكانت حرير قد توقعت هذه النتيجة بعد إجراء وزيرة الثقافة مصالحة بين نقيب الفنانين الأردنيين وأعضاء مجلس النقابة  المستقيلين بتوجيهات من دولة رئيس الوزراء دون أخذ موقف ورأي الهيئة العامة بهذه المصالحة ودون إعتبار للأصول القانونية التي تقضي بحل النقابة وإجراء إنتخابات جديدة .

مقالات ذات صلة