باسم الطويسي :- خطة وطنية للاحتفال بمئوية تأسيس الدولة الأردنية

حرير – قال وزير الثقافة باسم الطويسي إن دخول الأردن بالمئوية الثانية هي مناسبة وطنية كبيرة وعظيمة لما حققه الاردن من انجازات في جميع المجالات خلال المائة عام الأولى من تاريخه وأيضا ما يمكن أن يحقيقه مستقبلا.
وأكد وزير الثقافة في حديث لإذاعة الأمن العام، اليوم الاثنين، أن رمزية وفلسفة الاحتفالية تقوم على ثلاثة محاور أساسية، الأول إبراز التفاف الأردنيين حول قيادتهم ودولتهم، والثاني هو إبراز الانجازات التراكمية التي تحققت خلال المئوية الأولى من تاريخ الدولة الأردنية والمحور الثالث، التطلع إلى الإمام وتحديدا إلى الشباب الأردني وكيف يمكن أن نستفيد من دروس المائة عام الأولى ونحن نتجه نحو المستقبل .
وقال الطويسي: لدينا برنامج وطني لإحياء هذه المناسبة وتستمر على مدى العام المقبل، حيث أطلقنا قبل أسبوعين شعار مئوية الدولة واعتباراً من مطلع هذا العام سيكون لدينا برامج وفعاليات ليست جماهيرية بالمعني التقليدي نظراً للظروف الصحية.
وأضاف أن الفعاليات ستبدأ بعد شهر أيار أو منتصف شهر تموز المقبل من ضمنها برامج احتفالية ورمزية في المحافظات، حيث نركز على وصول رسالة المئوية لكل الأردنيين بكل مكان واحتفالات خاصة بالمؤسسات التعليمية والجامعات وجميع المؤسسات الدولة ستكون لها مساهمة في هذا الجانب.
وبين وزير الثقافة أنه سيكون هناك برامج مستدامة ومشاريع ذات طابع ثقافي حضاري من ضمنها سلسلة من المؤتمرات العلمية ستنفذ بالجامعات بالتعاون مع وزارتي التعليم العالي والثقافة، حيث لدينا 10 مؤتمرات علمية، ستنظم خلال هذا العام.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة