شركة Harley-Davidson تغادر الهند، أكبر سوق للدراجات النارية في العالم

حرير- أعلنت شركة Harley-Davidson الأميركية الشهيرة للدراجات النارية عن نيّتها إغلاق مصنعها في الهند، في خطوة تشكّل انتكاسة جديدة لقطاع صناعة المركبات في البلد.

وكشفت المجموعة في بيان عن عزمها إغلاق مصنع تركيب القطع في باوال في ولاية هريانا الشمالية وخفض تمثيلها التجاري في الهند مع إلغاء 70 وظيفة.

وأشارت Harley-Davidson التي تعتزم إنفاق 75 مليون دولار إضافي في مشروع إعادة هيكلة إلى أن قرارها “وقف المبيعات والأنشطة الصناعية في الهند” يندرج ضمن خطة إعادة هيكلة أطلقت في نيسان/أبريل.

وكانت الشركة التي أسست سنة 1903، وهي توظّف قرابة 6 آلاف شخص حول العالم، قد أعلنت في تموز/يوليو عن إلغاء 700 وظيفة في إطار هذه الخطّة.

وتتراجع مبيعات Harley-Davidson منذ بضع سنوات، خصوصا في الولايات المتحدة التي تعدّ سوقها الرئيسية. وقد تفاقم الوضع بسبب تداعيات جائحة كوفيد-19.

ويشكّل انسحاب المجموعة من الهند ضربة للصناعة الهندية التي يفاخر بها رئيس الوزراء ناريندرا مودي آملا أن تختار الشركات الأجنبية بلده لصناعة منتجاتها.

وقد انسحبت شركات أميركية أخرى لصناعة السيارات من الهند في السنوات الأخيرة، من بينها General Motors التي أوقفت أنشطتها في البلد سنة 2017 وFord Motors التي نقلت أنشطتها المحلية إلى شريكها ” Mahindra & Mahindra ” سنة 2019.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة