ع بلاطة : إذا لم تستح فصرح كيفما شئت

منذ إعلان صفقة القرن وقبلها وسيأتي بعدها تنفيذ حملة تشتيت للشارع العربي الغاضب من قبل مجموعة مؤيدي التطبيع والإستسلام الحالمينا بالتسكع بشوارع تل ابيب وباراتها طمعا بما يجوده عليهم جهاز الموساد من بنات ليل واكواب ندامى.

إنهم  يهاجمون رموز مقاومة التطبيع، ومنظري مقاومة الإنهزام والإستسلام، ويهللون ويروجون لمزايا السلام مع الكيان الغاصب ليل نهار، ذلك لأنهم فقدوا الإحساس الإنساني والحس الوطني الذي يمكنهم من إدراك حالة العشق الفلسطيني لفلسطينيي الداخل والشتات والجماهير العربية المؤيدة للحق الفلسطيني التي تدفعهم لمواصلة المقاومة والنضال والإقدام على الشهادة دون وجل.

أما انكم تقدمون على فعل الخيانة دون خجل فإننا نقول هذه حال هذه الأيام التي يسمح فيها  لأصوات مثل أصواتكم ان تعلو.

ع بلاطه : إذا لم تستحي فصرح كيفما شئت.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة