توتر بين واشنطن وعمّان بسبب رفض تسليم التميمي

 

حرير_ أفادت وسائل إعلام بأن الإدارة الأمريكية، أبدت معارضتها الشديدة لرفض الأردن تسليم مواطنتها أحلام التميمي المتهمة بالإرهاب من قبل الولايات المتحدة.

ونقلت صحيفة “هآرتس” الإسرائيلية أمس الخميس عن تقرير نشرته الخارجية الأمريكية الأسبوع الجاري تأكيده بوضوح أن السلطات الأمريكية تعتبر معاهدة تسليم المطلوبين مع الأردن سارية وتنتظر من عمان تسليم التميمي، على الرغم من قرار المحكمة العليا الأردنية عام 2017 بعدم فعل ذلك.

 

واعتبرت الصحيفة أن هذا التطور قد تعقبه ممارسة الولايات المتحدة مزيدا من الضغط على الأردن بغية إجبار المملكة على تسليم التميمي، وهي بحسب الصحيفة من عناصر “كتائب القسام” الفلسطينية وكان لديها دور في تنظيم التفجير الانتحاري لمطعم “سبارو” في مدينة القدس خلال 2001.

 

وفي أعقاب التفجير الذي أودى بأرواح 15 شخصا بينهم مواطنان أمريكيان، اعتقلت التميمي لدى السلطات الإسرائيلية وحكم عليها بالسجن مدى الحياة 16 مرة، لكن في عام 2011، أفرجت عنها ضمن إطار صفقة تبادل أسرى، وتوجهت إلى الأردن حيث تقيم في العاصمة عمان.

 

وفي عام 2013، رفعت وزارة العدل الأمريكية دعوى قضائية ضد التميمي، غير أن القضاء الأردني رفض تسليمها، ولم يصادق مجلس النواب الأردني على معاهدة تسليم المطلوبين مع الولايات المتحدة.

 

وفي 2017 وجهت السلطات الأمريكية إلى التميمي تهم الإرهاب، وأدرجها مكتب التحقيقات الفدرالي FBI على قائمته لأكثر المتهمين بالإرهاب مطلوبا على مستوى العالم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة