السلطة الفلسطينية تستأذن الإحتلال إستيراد نفطها عبر الأردن

 حرير _ كشف رئيس سلطة الطاقة الفلسطينية ظافر ملحم لـ”العربي الجديد” اليوم السبت، أن الطلب الفلسطيني المقدم إلى سلطات الاحتلال الإسرائيلي يتعلق باستيراد البترول عبر الأردن بغض النظر عن مصدر البترول المطلوب.

وقال ملحم تعقيباً على الأنباء التي أوردتها وسائل إعلام فلسطينية إن الحكومة الفلسطينية قدمت طلبا للاحتلال لاستيراد النفط من العراق: “قدمنا طلبا للجانب الإسرائيلي بطلب استيراد النفط من خلال الأردن، سواء أكان من السوق العالمي أو دول الخليج أو المملكة الأردنية، ولكن لم نحصل على إجابة حتى الآن”، مشيراً إلى أن الطلب تقدمت به الحكومة الفلسطينية من خلال هيئة البترول الفلسطينية قبل شهر تقريبا.

وأشار إلى أن هذه الخطوة ستؤدي إلى تنوع مصادر الطاقة، بحيث لا يكون الاعتماد على جانب واحد في إشارة للاحتلال، وتؤدي إلى فتح السوق الفلسطيني أمام منتجات أخرى غير منتجات الجانب الإسرائيلي بما يتعلق باحتياجات السوق من المشتقات البترولية.

وبخصوص الأسعار، قال ملحم: “إن البترول يتم شراؤه بالأسعار العالمية، سواء من الاحتلال أو عن طريق الأردن”، مؤكدا أن الخطوة هي أمن طاقي أكثر من أي شيء آخر، بالإضافة إلى أنها تندرج ضمن سياسة الحكومة الفلسطينية ونهجها للانفكاك عن الجانب الإسرائيلي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة