سلمي حايك: أريد حماية المكسيك

حرير _ قالت الممثلة سلمى حايك إنها لا تعلق على المشاكل التي تواجهها المكسيك على مواقع التواصل الاجتماعي، لأنها تريد حماية صورة بلادها.

وجاء رد حايك بعدما سئلت عن امتناعها عن استخدام حضورها على مواقع التواصل الاجتماعي لإثارة المزيد من الانتباه إزاء مشاكل المكسيك، خلال إطلالتها أمس الثلاثاء، في العاصمة مكسيكو، للترويج لسلسلتها الجديدة “موناركا” Monarca التي تتعاون فيها مع شبكة “نتفليكس”.

وأوضحت حايك أنها لا تعتقد أن ما تنشره على “إنستغرام” سيغير الأحوال في بلدها، لأن معظم متابعيها لا يعيشون في المكسيك.

لكنها أضافت أن المنشورات الانتقادية تسلط الضوء سلبياً على المكسيك أمام العالم، و”ستؤثر على السياحة والأشخاص الذين يحاولون الاستثمار هناك”، مشددة أنها لا تريد إيذاء بلادها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة