ع بلاطه : عن جوازات السفر.. د. نسيم أبو خضير

حرير
أن تقوم الحكومة بفتح مكتب للاحوال المدنية والجوازات في مطار الملكة علياء الدولي ، يعمل على مدار أربع وعشرين ساعة ، لإصدار جوازات السفر . فهذه خطوة مباركة.
بعض المواطنين قد يرغب بزيارة ابنه اوابنته لمدة أسبوع او شهر، أو الذهاب في رحلة لمدة أسبوع يأخذ أبناءه ليشعروا بالراحة مرة خلال حياتهم ، وعند تفقده لجوازات السفر يجد أنه بقي على وقت انتهائها خمسة أشهر ، فيطمئن أن الأمر لا يحتاج لتجديد الجوازات إذ أنه يستطيع الذهاب والعودة قبل انتهائها بأربعة أشهر او خمسة.
عند وصولهم إلى المطار للسفر ترى الإبتسامات والضحكات على وجوه الأب والأبناء.

وعند تقديم الجوازات لإصدار تذاكر السفر يقدم الأب جوازات السفر ، وهو يقول للموظفة – حطينا بجنب بعض إذا سمحتي – تتصفح الموظفة الجوازات وتقول للأب : جوازاتكم تحتاج لتجديد ،.

يبتسم الأب ويقول : بقي على وقت انتهائها خمسة أشهر.

ترد الموظفة : يجب أن تكون المدة أكثر من ستة أشهر ، وستدفع غرامة عند وصولك البلد المستضيف مائة دولار عن كل جواز سفر.

يتغير وجه وجه الأب ويقول : وبعدين ؟
تجيب الموظفة :  يوجد مكتب للجوازت في المطار وتستطيع تمديد الجوازات خلال نصف ساعة.

تنفرج أسارير  الأب والأولاد، ويسرع مع أبنائه لمكتب الأحوال المدنية والجوازات ، يسأل الموظف  : بنقدر نجدد الجوازات.

الموظف :  نعم ، خلال ربع ساعة

المواطن : بارك الله فيكم وجزاكم كل خير، يخلف على الحكومة ،على هذه الخدمة.

يرد الموظف على المواطن ويقول : بتدفع عن كل جواز غرامة (25) دينار يعني كل جواز بده (75) دينار ، معك خمس جوازات بدك تدفع غرامه ( 125) دينار و ( 50) دينار بدل تجديد يعني بدنا منك( 375) دينار ، فيتغير وجه المواطن يحمر ويصفر أمام أبنائه ، ويقول : غرامة ؟ لماذا الغرامة ؟ انا لم أخالف، لكني لا أعلم بهذه القوانين، وتتغير وجوه الأبناء ، ويظهر الحزن على وجوههم ، ويتهامسون ، مارح نسافر.

ينظر الأب إلى أبنائه وقد سكتت أصواتهم ، وغابت علامات الفرح من وجوههم، والأب يقول غرامة غرامة ؟ (125) دينار… من وين بدي اشتري للأولاد ؟… من وين ؟
نعم لماذا هذه الغرامة ؟ رغم عدم ارتكاب مخالفة .
الايستحق المواطن أن تقدم له هذه الخدمة مجانا لقاء مواطنته ؟ ليكمل مشواره وعلامات الفرح على وجهه ؟
ع بلاطه : مطلوب من الحكومة مراجعة هذه الغرامة ، وإلغائها ليشعر المواطن باهتمام الحكومة به…. اللهم

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة