سقوط ثاني ضحايا ارتفاع درجة الحرارة بالكويت

حرير – توفي مواطن مصري متأثرا بإصابته بضربة شمس، جراء ارتفاع درجة حرارة الطقس في الكويت، والتي تجاوزت الـ50 درجة مئوية خلال اليومين الماضيين.

ووفقا لصحيفة “مصراوي” تلقت غرفة عمليات وزارة الداخلية الكويتية، بلاغا بوجود جثة في ساحة ترابية بمنطقة المسيلة، فتوجه على الفور رجال الأمن، وخبراء الأدلة الجنائية إلى موقع البلاغ؛ حيث تم العثور على جثة لشخص يرتدي الزي العربي، ويرجح أنه متوف قبل مدة.

وكشف خبراء الأدلة الجنائية هوية صاحب الجثة، حيث تبين أنه مصري الجنسية، فيما أمرت النيابة العامة الكويتية بإحالة الجثة إلى الطب الشرعي.

ويعد هذا هو المواطن المصري الثاني الذي يتوفى نتيجة ارتفاع درجة الحرارة في الكويت، حيث توفي منذ يومين وافد مصري متأثرا بضربة شمس أيضا في منطقة السرة الكويتية.

يشار إلى أن موجة شديدة الحرارة قد ضربت الكويت أواخر الأسبوع الماضي، حيث وصلت درجة الحرارة إلى 51 درجة مئوية، فيما أعلنت الإدارة العامة للإطفاء الكويتية زيادة بلاغات الحرائق بشكل كبير خلال الأسبوع الجاري، داعية المواطنين والمقيمين إلى ضرورة توخي الحيطة والحذر إزاء ارتفاع درجات الحرارة، التي تؤدي إلى زيادة معدلات الحرائق بسبب لجوء البعض إلى تشغيل أجهزة التكييف بلا توقف، ما يزيد الأحمال على التيار الكهربائي، ويزيد احتمال اندلاع الحرائق.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة