جوارديولا يعتذر لليفربول

حرير – علق بيب جوارديولا، مدرب مانشستر سيتي، على التقارير التي تحدثت عن أن ناديه معرض لعقوبة من قبل الاتحاد الأوروبي “يويفا”، بحرمانه من المشاركة في دوري أبطال أوروبا في الموسم الجديد، بسبب خرق قواعد اللعب المالي النظيف. وقال جوارديولا، في المؤتمر الصحفي التقديمي لمباراة واتفورد، في نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي: “سمعت عن هذا الأمر خلال اليومين الماضيين، لكننا بريئون حتى يثبت عكس ذلك”. وأضاف: “إذا ارتكبنا خطأ ما وأقر اليويفا بهذا، سنتعرض للعقاب أو سيصدر أي قرار، لكننا بريئون الآن”. وأكد بيب: “لقد تحدثت مع رئيس مجلس الإدارة، والرئيس التنفيذي، وأعرف بالضبط ما حدث.. أثق بهما”. الاعتذار لليفربول احتفل مانشستر سيتي، بلقب الدوري الإنجليزي بعد الفوز على برايتون 4 ـ 1، حيث انتشر فيديو للاعبي السيتي عبر مواقع التواصل الاجتماعي تضمن هتافات زُعم إنها مسيئة لمشجع ليفربول شون فوكس، الذي تعرض لهجوم من مشجعي روما، الموسم الماضي. الهتافات شملت كلمات “الضرب في الشوارع” و”ضحايا كل شيء”. وقدم جوارديولا اعتذارًا لليفربول، لكنه أكد أن لاعبي السيتي لم يقصدون هذا الأمر على الإطلاق.

وقال: “هل تعتقد أنه يمكن لشخص ما، لثانية واحدة فقط، أن يسخر من هذا الأمر؟ إنه أمر لا يصدق”. وتابع: “إذا كان شخص ما قد تعرض للإهانة بسبب احتفالاتنا، فأنا آسف وأعتذر، ولكن لم يكن هذا في نيتنا”. مستقبله مع السيتي وتحدثت تقارير عن أن جوارديولا، مرشح لتدريب يوفنتوس، عقب الموسم الجاري، خاصة مع إعلان رحيل ماسيميليانو أليجري عنه. لكن جوارديولا شدد على استحالة حدوث هذا الأمر قبل نهاية عقده مع مانشستر سيتي، والذي يستمر لمدة عامين. وقال: “كم مرة يجب أن أقول إنني لن أذهب إلى يوفنتوس؟ لن أنتقل إلى إيطاليا، سأبقى هنا لموسمين آخرين”. وتابع: “إذا كانوا يريدونني فلدي عقد، لن أتحرك وأنا راضٍ عن العمل بهذا النادي، ومع هؤلاء الأشخاص، ولن أذهب إلى أي مكان”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة