ع بلاطه : لنتماهى مع فعل جلالة الملك .

خاص لحرير ـ حاتم الكسواني 

عندما يمارس جلالة الملك فعل مقاومة لتداعيات صفقة القرن بأدواته الخاصة التي تمثلت بعدم التجديد لتأجير اراضي الباقورة والغمر ومناقشة قانونية صفقة الغاز مع إسرائيل وذهابه لشعبه  وهياكله البرلمانية  وتجمعاته في مختلف المحافظات ومصارحتهم بما يتعرض إليه شخصيا ، ومايتعرض إليه الإقتصاد الأردني من تضييق وضغوط فإنه يدعونا جميعا إلى فعل مقاومة مماثل بإستحضار أدواتنا الشعبية الضاغطة الفاعلة ، رفضا لصفقة القرن وتأكيدا” لثوابتنا الوطنية التي ماأنفك جلالته  يبرزها في كل لقاء ومحفل دولي وعربي ومحلي  :

القدس عربية والولاية على الأماكن المقدسة الإسلامية والمسيحية هاشمية .

لا بديل عن حل الدولتين .

دولة فلسطينية على حدود الرابع من حزيران وعاصمتها القدس الشرقية .

لا للوطن البديل .

نعم لحق العودة ، ولا للتوطين .

ع بلاطه : المطلوب أن نتماهى مع فعل جلالة الملك لمقاومة أي إملاءات على الأردن العزيز .

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة