الرزاز فخور بالشباب

حرير_ أكد رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز، أن الاردن يفتخر ويعتز بالطاقات الشبابية المبدعة والمتميزة التي اثبتت حضورها على مستوى المنطقة العربية والعالم.

وقال رئيس الوزراء لدى زيارته مجمع الاعمال بعمان اليوم الثلاثاء، ولقائه ممثلي شركات أردنية ريادية ناشئة منضوية تحت جمعية الريادة والاعمال (جيا): إن الاردن يفتخر بأن 26 شركة اردنية ناشئة تم اختيارها من جهة عربية محايدة كانت من بين الشركات الى 100 على مستوى الوطن العربي التي تمت دعوتها للمشاركة في المنتدى الاقتصادي العالمي الذي عقد في البحر الميت بداية الاسبوع الحالي.

وأكد رئيس الوزراء التقدير العالي للمنتج المعلوماتي الأردني، حيث بات الأردن مصدرا للخدمات في قطاع تكنولوجيا المعلومات وغيرها من القطاعات، لافتا الى زيادة عدد براءات الاختراع التي تحصل عليها الشركات الاردنية، وشهادات التقدير، والجوائز التي تحصل عليها، مؤكدا أن أهم شهادة تقدير هو قدوم مستثمر اجنبي للاستثمار في الشركات الاردنية القائمة ما يدلل ان لدينا ثروة متميزة في هذا المجال.

ولفت الدكتور الرزاز، الى ان الأردن وبفضل قيادته الهاشمية، تنبه مبكرا لأهمية الاستثمار في الإنسان والتعليم، فبعد ان كان يحتل مرتبة متأخرة على صعيد الأمية في ستينيات القرن الماضي، اصبح اليوم في مقدمة الدول التي تركز على التعليم ونوعيته والاستثمار بالطاقة البشرية التي تشكل العنصر الأهم في الثورة الصناعية الرابعة.

واثنى رئيس الوزراء على الجهد الريادي الذي تقوم به جمعية (جيا)، لفتح مجالات وقطاعات جديدة في التعليم والصحة والسياحة والنقل والخدمات والتشغيل، داعيا الى ان تكون لهذه الشركات استثمارات في الدول التي مرت بظروف أمنية وسياسية غير مستقرة في ظل حاجتها لهذه الاستثمارات.

واشار رئيس الوزراء الى ان نتائج المسح الذي تم اجراؤه حول المعيقات التي تواجه الشركات الناشئة لم تظهر بعد، الا ان الحكومة تدرك ان هناك تحديات في التسجيل والتمويل والضمان الاجتماعي، لافتا الى انه سيتم تشكيل مصفوفة لجملة التحديات وتحديد الجهات المسؤولة عن إيجاد الحلول.

وتم الاتفاق على ايجاد قناة للتواصل بين الحكومة ممثلة بوزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، والجمعية لحل أي معيقات تواجه الشركات الناشئة. ولفت رئيس الوزراء الى انه ستتم إعادة النظر بدور محطات المعرفة التي كانت منتشرة في كافة المحافظات لتصبح حاضنات أعمال تسهم في تشغيل الشباب والفتيات الاردنيات وإيجاد آلية لربطها مع الجمعية، مشيرا الى أهمية ان يكون للجمعية فروع في جميع المحافظات واعطاء الاولوية للمحافظات الاكثر حاجة.

وكان رئيس جمعية الريادة والاعمال (جيا) محمد الشاكر، اشار الى اهداف الجمعية التي تأسست قبل نحو تسعة اشهر، لإيجاد مظلة تجمع الرياديين وتوحيد جهودها في الريادة والاعمال والاستثمار.

وعرض الشاكر، لأبرز التحديات التي تواجه الشركات الناشئة، من ابرزها الحصول على التمويل والوصول الى الاسواق.

كما تبادل رئيس الوزراء الحديث مع ممثلي الشركات الريادية بشأن استثماراتهم وخطط عملهم وتوجهاتهم المستقبلية في تصدير السلع والخدمات.

كما زار رئيس الوزراء غرفة عمليات موقع طقس العرب، واستمع من مديره محمد الشاكر، الى شرح عن التكنولوجيا الحديثة المستخدمة في التنبؤات الجوية والخدمات التي يقدمها الموقع للمشتركين داخل الأردن وفي العديد من الدول العربية.

وكان رئيس الوزراء زار شركة “اويسيس 500 ” المعنية بتمويل واحتضان المشاريع الناشئة، واستمع لإيجاز من رئيس مجلس ادارة الشركة مروان جمعة، حول جهودها في دعم الشركات الناشئة.

واستعرض رئيس مجلس ادارة “اويسيس 500 “، عمل الشركة وأهدافها في دعم أفكار المشاريع الناشئة الريادية من خلال توفير التدريب والتمويل اللازم لأصحابها بهدف تحويل تلك الأفكار إلى شركات ناشئة في العديد من المجالات.

واكد رئيس مجلس ادارة ” اويسيس500 ” أن الشركة وبعد مرور 9 سنوات على تأسيسها، استطاعت الاستثمار في 150 شركة ناشئة واستقطاب استثمارات خارجية بقيمة 55 مليون دينار، وتوفير 850 فرصة عمل مباشرة ونحو 4 آلاف فرصة عمل غير مباشرة برواتب مرتفعة.

كما أكد جمعة، أن الشركة تستهدف الوصول الى 500 شركة، تستطيع النمو والتوسع وتصدير خبراتها، مشيرا الى أن الشركة دربت 2500 شاب وفتاة اردنيين، اصبح جزء منهم اداريين في شركاتهم.

واشار الى ان “اويسيس 500” عملت مع الشركات على دراسة التحديات التي تواجهها، منها ما يتعلق بالتمويل وكلفة الضمان الاجتماعي، مؤكدا أن دعم الشركات الناشئة يحتاج الى تعديل تشريعات واجراءات.

واستمع رئيس الوزراء الى تجارب الرياديين الشباب ومبتكري الأعمال الذين ترجمت أفكارهم ومبادراتهم إلى شركات أردنية رائدة في مجالات التكنولوجيا الاقتصادية.

واطلع رئيس الوزراء من مجموعة من الشباب والفتيات على نموذج لشركة ناشئة تعمل على اثراء المحتوى العربي على الانترنت بمفاهيم التربية الحديثة الذي يعمل عليه فريق يضم 80 خبيرا من الاردن وعدد من الدول العربية والاجنبية يضم تربويين واطباء وخبراء نفسيين يساعد الامهات وبخاصة العاملات.

كما اطلع رئيس الوزراء على تجربة احد الرياديين في مجال صناعة الحلويات لشاب درس علم الكمبيوتر، لافتا الى انه دخل بشراكة مع شركة اويسيس لتوسعة خطوط الانتاج والادوات والتصدير، والامل بان يكون لديه ماركة اردنية مسجلة.

واستمع رئيس الوزراء حول تجربة شركة “سلاسل” التي تعمل على تحويل الملفات على شكل فيديو لغايات التعليم والتدريب وخدمة الشركات.

ومن بين التجارب الريادية التي اطلع رئيس الوزراء عليها خلال جولته “سندي من تجربة مريض” موقع تشاركي مفتوح يهدف الى إيجاد بيئة آمنة للمرضى وعائلاتهم لمشاركة تجاربهم الخاصة مع مرضى وعائلات اخرى وتجميع المعلومات للخروج بتقارير تفيد القطاع الصيدلاني وشركات الادوية.

واطلع رئيس الوزراء كذلك على تجربة شركة “ريزو” وهو نظام لمتابعة مندوبي المبيعات وعلاقتهم بالعملاء من خلال الهاتف المحمول، وحصل على جائزة في دبي الاسبوع الماضي بمسابقة الشركات الناشئة في الوطن العربي.

كما اطلع رئيس الوزراء على تجربة شركة “كما” لتجارة المواد الغذائية التي تعمل على تصنيع مواد غذائية مخصصة للتصدير الخارجي، وبالتعاون مع سيدات في مطابخ خاصة تراعي شروط والمواصفات المطلوبة.

واشاد رئيس الوزراء بالأعمال الابداعية التي تقوم بها هذه الشركات الناشئة بما يسهم في تعزيز التنمية الاقتصادية وتوفير فرص عمل متميزة للشباب والفتيات الاردنيات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة