الفلسطينيون يستعدون لجمعة “معاً غزة تنتفض والضفة تلتحم”

يستعد عشرات آلاف الفلسطينيين للمشاركة في الجمعة الثلاثين لمسيرة العودة الكبرى، والتي تحمل عنوان: “معاً غزة تنتفض والضفة تلتحم”.
ودعا خالد البطش، المنسق العام للهيئة الوطنية العليا لمسيرة العودة وكسر الحصار، جماهير شعبنا الفلسطيني في قطاع غزة والضفة الغربية والخان الأحمر للمشاركة الواسعة في المسيرات.

وشدد البطش، على أهمية الحفاظ على سلمية المسيرات وشعبيتها وأدواتها “رافعة للنهوض الوطني”، داعياً المشاركين لاتخاذ جميع التدابير التي تمنع الفرصة وتفوتها على قناصة الاحتلال الإسرائيلي من النيل من المشاركين السلميين، مشيراً إلى أن الرسالة الأهم غدا هي احتشاد الجماهيرسلمياً وشعبياً.

وتبدأ فعاليات الجمعة الثلاثين بعد العصر مباشرة، في المخيمات الخمسة المقامة في نقاط التماس مع الاحتلال شرق قطاع غزة.

يأتي ذلك في الوقت الذي دفعت فيه اسرائيل بتعزيزات عسكرية كبيرة من قوات المدرعة على امتداد الحدود مع قطاع غزة.
وفي ذات السياق، قال صحيفة (يديعوت أحرونوت)، الإسرائيلية، إن تقديرات الجيش الإسرائيلي أنه ابتداء من الساعة 3:30 ستبدأ المظاهرات العنيفة.
وأضافت: “على الرغم من أن هناك أيضا تقييم بأن حماس سوف تسيطر على التظاهرات قدر الإمكان ، ففي كلتا الحالتين نتمنى النجاح للواء المظليين في أول يوم جمعة له على حدود غزة، والتحدي ليس بسيط”.

مقالات ذات صلة