منصّة “نحن” توفّر أكثر من 18 ألف فرصة تطوعيّة خلال أزمة كورونا

أعلنت منصّة نحن، المنصّة الوطنيّة للتطوّع ومشاركة الشباب، التي أطلقتها “نوى” إحدى مبادرات مؤسسة ولي العهد، بدعم من منظمة الأمم المتحدة للطفولة “اليونيسف” بالشراكة مع مؤسسة ولي العهد وبالتعاون مع وزارة الشباب عن توفير أكثر من 18 ألف فرصة تطوّعية خلال أزمة كورونا.
وغطّت الفرص أربعة محاور عمل رئيسيّة هي التعليم عن بعد، والتوعية الصحية، والتمكين الشبابي وبناء القدرات، والمساعد في توزيع الطرود خاصّة حملة يوميتهم علينا. وأكّدت المنصّة أن هذه الفرص جاءت نتيجة لـ 299 نشاطا إطلاقت على المنصة وأنها عملت على توثيق وإصدار شهادات لـ 59875 ساعة تطوعية إلى الآن منذ تاريخ 14 آذار الماضي تماشياً مع الظرف الاستثنائي الذي تمر به المملكة.
وفي تصريح له، قال خالد أبو عجوة من منصّة نحن “لبّت المنصّة من خلال نشاطاتها المختلفة عددا كبيرا من الاحتياجات في كافّة محافظات المملكة، ولاقت رواجاً كبيراً بين الشباب”.
وأضاف “آمنا منذ التأسيس بضرورة مأسسة العمل التطوّعي وتطوير قدراته، وأدركنا ضرورة الاعتماد على التطوّر التكنولوجي في ذلك، والنتيجة جاءت واضحة بعد اعتماد معظم الاعمال على التكنولوجيا في ظل الظروف الراهنة، وهذا يعتبر دافع لنا لتحقيق الأفضل وتطوير ما تم عمله إلى الآن”. ويذكر أن منصّة نحن الإلكترونية nahno.org تأسست في شهر حزيران من عام 2019 بهدف تشجيع ومأسسة العمل التطوعي والمشاركة الشبابية لإحداث التغيير الإيجابي في مجتمعاتهم، وسجّلت منذ تأسيسها 36858 حساب لمتطوعين، وتم الإعلان عن 77534 فرصة تطوعية من خلال 1382 نشاطا، وتم توثيق 263432 ساعة تطوعية للمتطوعين المتقدمين.
–(بترا)

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة