السيد نصرالله لماكرون: لا نقبل الحديث معنا بهذه الطريقة.. وما تطلبه منافٍ للديمقراطية

في كلمته المتلفزة الليلة وجه  حسن نصرالله رئيس حزب الله اللبناني مجموعة من الإنتقادات الهادئة لخطاب الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الذي وجهه للبنانيين وهاجم فيه حزب الله وأعطى اللبنانيين فرصة مدتها

4- 6 أسابيع  لتشكيل حكومتهم وفق المبادرة الفرنسية.

وفيما يلي أبرز أوجه النقد الذي وجهه نصر الله لماكرون :

نصر الله: رحبنا بدور الرئيس ماكرون والمبادرة الفرنسية لمساعدة لبنان لا ليكون مدعياً وحاكماً ووصياً عليه

 نصر الله لماكرون: لا نقبل أن يتحدث معنا أحد بهذه اللغة

نصر الله لماكرون: ما تطلبه يتنافى مع الديمقراطية وبأن تنحني الأغلبية النيابية وتسلم رقابها لجزء من الأقلية

 

نصر الله لماكرون: إذا أردت أن تبحث عمن أفشل مبادرتك خارج لبنان فتش عن الأميركيين والملك سلمان وخطابه الأخير

 

نصر الله: ما زلنا نؤيد المبادرة الفرنسية ولكن يجب إعادة النظر بالخطاب لأن ما مسّ قبل يومين هو الكرامة الوطنية

 

نصر الله لماكرون: ما تطلبه يتنافى مع الديمقراطية وبأن تنحني الأغلبية النيابية وتسلم رقابها لجزء من الأقلية

: نناشد الشعب السوداني الذي نعرف تاريخه ونضاله بعدم السماح بتطويعه تحت عنوان لوائح الارهاب والاقتصاد

نصر الله: رهاننا في مواجهة التطبيع على الشعوب ومن طبعوا سيكتشفون أن حساباتهم خاطئة والمستقبل القريب سيؤكد ذلك

 

نصر الله: ما زلنا منفتحين على المبادرة الفرنسية لمصلحة بلدنا ومصرون على التعاون للعبور من السيء إلى الجيد

نصر الله لماكرون: نحن لا نمارس التخويف لكن دول عربية تحميها وصديقة لك لا يتجرأ أحد فيها أن يكتب تغريدة

نصر الله: أصحاب القرار في الشأن اللبناني هم نحن وإيران لا تتدخل ولا تملي بل دائماً ما كانت تحيل الجميع إلينا

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة