الصحف الورقية.. وسبل الدعم

محمد نجيب الصرايرة

هذه فرصة مواتية لدراسة وضع الصحافة الورقية وإعادة هيكلتها بصورة رقمية.. وبطريقة تأخذ في الاعتبار إمكانية أن تصرف على نفسها بنفسها..
كثير من الصحف الورقية اختفت رغم أنها صحف ذات صفة دولية وإقليمية، وتحولت إلى الحالة الرقمية.. وكثير من الصحف الورقية طورت نفسها من خلال صيغ جديدة من بينها تبني فكرة الوسائل المتعددة. اليوم نحن نتحدث عن اندماج وسائل الإعلام ومن الممكن أن تتعدد الخدمات الإعلامية في إطار المؤسسة الواحدة. البقاء على الوضع الراهن ودعمه ماديا يشكل حلا مؤقتا لا يرقى إلى حالة تطوير دائمة تأخذ في الحسبان متطلبات المستقبل. هناك تحولات كبيرة يشهدها المجال لا بد أن تدرس وفي ضوئها يمكن مساعدة هذه المؤسسات على إعادة بناء نفسها لتستجيب لهذه التحولات. ويمكن استيعاب كوادرها الحالية أو بعضها في إطار التوجه الجديد من خلال تنظيم برامج تدريبية مناسبة. بقاء الوضع الحالي على ما هو عليه ودعمه يشكل هدرا لا فائدة منه. الكل مع رعاية الصحفيين ودعمهم، وهذا مطلب وطني، لكن الدعم يجب أن يوجه نحو الاستدامة وليس نحو الحلول الهشة المؤقتة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة