منتخب العراق يفتقد سلاحين “فتاكين” في مواجهة نظيره الإيراني

حرير –

سيفتقد المنتخب العراقي عاملي الأرض والجمهور في مباراته أمام نظيره الإيراني التي ستجمعهما يوم الخميس المقبل، وذلك ضمن التصفيات المزدوجة المؤهلة لكأس العالم 2022 وكأس آسيا 2023.

وقرر الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”، نقل مباراتي منتخب العراق أمام إيران والبحرين ضمن التصفيات المؤهلة إلى مونديال قطر 2022 وكأس آسيا 2023 في الصين، إلى خارج العراق بسبب الظروف التي تشهدها البلاد.

واختار الاتحاد العراقي لكرة القدم استاد عمان الدولي في العاصمة الأردنية، لخوض مباراتيه أمام كل من إيران والبحرين، يومي (14 و19) من شهر نوفمبر الجاري على الترتيب، وذلك بسبب التظاهرات التي تشهدها العاصمة بغداد وعدد من المحافظات الأخرى في البلاد.

وبدأ منتخب العراق تحضيراته في العاصمة الأردنية عمان، منذ يوم الأحد الماضي، لمواجهة نظيره الإيراني، الذي وصل مساء اليوم إلى العاصمة عمان.

واضطر الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، إلى تغيير الطاقم التحكيمي للمباراة بعد نقلها الى الأردن، وقرر إسناد المهمة إلى طاقم بقيادة الحكم السريلانكي هيتكامكانامج ديلان بيريرا، بعد أن كان مقررا إدارتها من قبل الحكم الأردني أدهم مخادمة.

ويتصدر منتخب العراق قائمة المجموعة الثالثة، بعد ثلاث مباريات، برصيد 7 نقاط، متقدما بفارق النقاط على نظيره البحريني، ويليهما منتخب إيران في المرتبة الثالثة برصيد 6 نقاط.

ويحتل منتخبا هونغ كونغ وكمبوديا المركزين الرابع والخامس برصيد نقطة واحدة لكل منهما، علما أن الأخيرة لعبت أربع مباريات.

المصدر: وكالات

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة