الجغبير : الصناعة الأردنية تمتلك فرصا تصديرية كبيرة للسوق الروسية

حرير  –  أكد رئيس غرفة صناعة الاردن المهندس فتحي الجغبير ان الصناعة الاردنية تمتلك فرصا تصديرية كبيرة للسوق الروسية ما زالت غير مستغلة تقدر بحوالي 23 مليون دولار.

واشار الجغبير في تصريح لــ (بترا) اليوم الاثنين، الى ان الفرص تتركز في صناعات منتجات قطاعات الألبسة والصيدلانية والكيماوية بالإضافة للمنتجات الزراعية من الخضراوات والفواكه.
وبين ان استغلال هذه الفرص التصديرية يتطلب تحسين العمليات الترويجية وزيادة الجهود التسويقية وتكثيف علميات الوصول الى المشترين الروس دون الحاجة الى زيادة الاستثمارات او تطوير العملية الإنتاجية.
وقال، ان السوق الروسية تعتبر وجهة تصديرية غير تقليدية وتتميز بالطلب المرتفع والمتزايد بفعل كبر حجم اقتصاد روسيا التي بلغت قيمة مستورداتها العام الماضي حوالي 240 مليار دولار، مشيرا في الوقت نفسه الى ان حجم الصادرات الأردنية الى روسيا لا يرقى لمستوى الطموحات وما يجمع البلدين من علاقات تاريخية، حيث بلغت خلال العام الماضي 2ر2 مليون دولار من الخضراوات والادوية والمواد الكيماوية وبعض المنتجات الغذائية، مقابل ما يقارب 176 مليون دولار مستوردات من الشعير والزيوت النفطية وسلع اخرى.
وعبر الجغبير عن امله في أن تسهم اجتماعات الدورة الخامسة للجنة الحكومية الاردنية الروسية حول التعاون التنموي والتجاري والاقتصادي والعلمي والفني التي ستعقد خلال الايام المقبلة، في وضع تصورات جديدة لعلاقات البلدين الاقتصادية والخروج بنتائج تدفع مبادلاتهما التجارية لمستويات اعلى، لافتا الى ان ابرز التحديات التي تقف عائقا أمام وصول صادرات المنتجات الصناعية الى السوق الروسية تتمثل في البعد الجغرافي وكلف الشحن والرسوم الجمركية المرتفعة جداً من قبل الحكومة الروسية التي تسهم بارتفاع تكاليف عملية التصدير.
وطالب الجغبير بتكثيف الجهود واستغلال عمق علاقات البلدين على المستوى السياسي وإيجاد حلول جذرية تسهم في تعزيز وصول الصادرات الاردنية للسوق الروسية، مؤكدا أهمية التعاون والتشارك مع الجانب الروسي لضمان تحقيق نتائج ايجابية تعود على المنتجات الأردنية واستغلال الفرص التصديرية الحالية والمستقبلية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة