نبيلة عبيد : عملت حاجات تكسف .. ولم أحقق شيئا

 

حرير – كشفت الفنانةأسباب ندمها على تقديم عدة أفلام في سوريا ولبنان و نيجيريا بعد نجاح فيلمها “رابعة العدوية”.
واتسمت بعض هذه الأفلام بالجرأة  في التناول و في تصوير المشاهد ، وهي سمة مميزة اتسمت بها تلك الحقبة الفنية .

وقالت “نبيلة” في تصريحات صحفية: “ندمت لأنني اعتقدت وقتها أن تلك الأفلام ستحقق لي الشهرة والانتشار ” حسب مصراوي.

وأضافت: “عند عودتي لمصر اكتشتفت أنني لم أحقق شيئا وأضعت وقتي في أفلام غير جيدة”.

وتابعت: “لذلك حاولت تغيير بعد عودتي وكانت روايات إحسان عبد القدوس بداية هذا التغيير”.

وكانت “نبيلة” وصفت بعض تلك الأفلام التي أدتها بأنها “أفلام تكسف” وذلك في تصريحات مع برنامج “أنت حر” الذي كان يقدمه السيناريست مدحت العدل.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة