برلمانيون بريطانيون يؤكدون ضرورة عدم السكوت على الانتهاكات الإسرائيلية

حرير ـ ناقش برلمانيون بريطانيون وسياسيون وقانونيون وأكاديميون ونشطاء حقوق إنسان قانون الدولة اليهودية الذي اعتمد في الكنيست الإسرائيلي منتصف العام الجاري، وذلك خلال ندوة عقدها منتدى التواصل الأوروبي الفلسطيني (يوروبال فورَم) في البرلمان البريطاني.

وأكد المشاركون ضرورة عدم الصمت على الانتهاكات الإسرائيلية لحقوق الفلسطينيين، والضغط على دولة الاحتلال لإنهاء ممارساتها العنصرية وإنهاء احتلالها غير القانوني للأراضي الفلسطينية.

وأدار الندوة نسيم أحمد الباحث في الشؤون الفلسطينية في مرصد الشرق الأوسط، فيما استضافت النائب العمالي “آندي سلوتر” المعروف بمواقفه الداعمة للقضية الفلسطينية.

وشدد سلوتر على أهمية الندوة وتوقيتها في ظرف وقت ينشغل معظم السياسيين والإعلام بأزمة خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي (البريكسيت).وقال “واجبنا كمؤمنين بحقوق الإنسان عدم السكوت على الانتهاكات الإسرائيلية لحقوق الفلسطينيين، التي لم يعد حتى أصدقاء إسرائيل يتحملونها”.

وأشار إلى موقف المنظمة الصهيونية الأكبر في أمريكا “ايباك” التي انتقدت مؤخرًا تحالف رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو مع حزب إسرائيلي متطرف أسسه قياديون سابقون في حركة “كاخ” الإرهابية، التي يمارس قادتها العنف ضد الفلسطينيين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة